hit counterأهم النصائح لمواجهة سرطان الثدى - معرفة ويب

أهم النصائح لمواجهة سرطان الثدى

0

أهم النصائح لمواجهة سرطان الثدى

هناك مرض يعتبر من أخطر الأمراض كما أنه أصبح من الأمراض المنتشرة بكثرة داخل المجتمعات العربية وهو سرطان الثدى كما أنه من أكثر الأمراض التى تصيب المرأة بالخوف والذعر أكثر من أى مرض آخر خاصة بعد انتشاره فى السنوات القليلة الأخيرة ومن أجل سلامة صحتك سنقدم لكى مجموعة نصائح لتتجنبى الإصابة بالمرض ولتعرفى ما هى أعراضه وأسبابه..

اولا: اعراض الإصابة بسرطان الثدى

يجب أن يكون لديك المعلومات الكاملة عن اعراض الإصابة بسرطان الثدى لكى يتم علاجه فى مراحله الأولى فأعراضه تتكون من إفراز مادة شفافة أو مشابهة للدم من الحلمة، يظهر، أحيانا، مع ظهور الورم في الثدي.
تراجع الحلمة أو تسننها.
تغير حجم أو ملامح الثدي.
تسطـح أو تسنن الجلد الذي يغطي الثدي.
ظهور إحمرار أو ما يشبه الجلد المجعد على سطح الثدي، مثل قشرة البرتقال.

ثانياً: أسباب الإصابة بسرطان الثدى

1- السمنة من أهم مسببات الإصابة بالمرض لذا لابد من الابتعاد عن تناول الأطعمة التى تحتوى على سعرات عالية والزيوت المهدرجة والحلويات.
2- التدخين يعد سبباً رئيسياً لسرطان الثدى وشرب الكحوليات أيضاً.
3- التلوث البيئى.
4- السيدات من أصحاب التاريخ المرضى هن الأكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدى.
5- حبوب منع الحمل التى بدورها تؤثر على هرمونات الجسم وتزيد من فرص الإصابة بالمرض.
6- الحيض في سن مبكرة نسبياً.
7- الوصول إلى سن اليأس (انقطاع الطمث) في سن متأخرة نسبياً.

ثالثا: كيفية الوقاية من الإصابة بالمرض

1- الوقاية خير من العلاج لذلك على كل سيدة اتباع الفحص الدورى بمعنى أن كل امرأة بداية من سن 30 سنة تقوم بالفحص الذاتى كل شهر، حيث تقوم السيدة بتقسيم ثدييها إلى 5 أجزاء فوق وتحت ويمين وشمال وحول الثدى إلى تحت الإبط وتضع يدها فى وسطها مرة وتحت الإبط مرة ثانية، وإذا شعرت بأى شىء غريب تذهب إلى اخصائى الأورام وليس طبيب نساء.
2- الاكتشاف المبكر لسرطان الثدى من أهم عوامل الشفاء، فاكتشافه فى المرحلة الأولى والثانية يجعل نسبة شفائه حوالى 90%.
3- بعد سن الثلاثين لابد أن تداوم المرأة على عمل أشعة تسمى “البانوجرام” مرة كل عامين، على أن تقوم بعد عام من المرة الأولى بعمل أشعة موجات فوق صوتية.
4- الوقاية بوسائل كيميائية تعني استخدام أدوية لتقليص مخاطر الإصابة بمرض سرطان الثدي.
5- على الرغم من كون الجراحة إجراء مبالغ فيه، إلا أن العملية الجراحية كإجراء وقائي يمكنها الحد من خطر الإصابة بمرض سرطان الثدي لدى النساء الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

اضغط like وتابع المواضيع المشابهه على الفيسبوك

Share.

About Author

Leave A Reply