hit counter علاج مغص الاطفال

علاج مغص الاطفال

0

علاج مغص الاطفال

تعريف المغص :

هو نوبة من التهيج والتذليل والبكاء تصل أحياناً إلى ثلاث ساعات في اليوم
وقد يستمر لمدة ثلاثة أيام في الاسبوع وقد يمتد إلى ثلاثة اسابيع لكنه من المؤكد
أن معظم الأطفال يبكون عادة في ساعتين في ثلاث ساعات يومياً في اليوم الأول للولادة
.

مغص الاطفال :

المغص لدى الاطفال يؤدى إلى طول فترة البكاء مما يصعب علي الأباء والامهات
معرفة السبب وخاصة لحديثي الزواج .

أعراض وعلامات ( المغص ) عند الاطفال الرضع :

في كثير من الأحيان تكون الأعراض عبارة عن ( البكاء ) وخاصة بعد
الرضاعةوالصراخ بصوت عالي ومستمر مما يكون سبب في إحمار الوجه وانتفاخ البطن ويحدث
ذلك في أى وقت من اليوم علما بأن بعض الاطفال أكثر إصابة من فيهم والفترة بداية من
الأسبوع الثاني الى الثالث بعد الولادة وتصل الأعراض ذروتها في الشهر الثاني وتبدأ
في الهدوء قبل السهر الثالث وتنخفض الأعراض في منتصف الشهر الثالث الى الشهر
الرابع علما بأنه يصاب بالمغص طفل من كل أربعة أطفال وهناك بعض

الأسباب التي تؤدي إلى إزدياد المغص وتفاقم أعراضه مثل :

1 – المبالغة في تخفيف البكاء .
2 – تناول بعض الاطعمة وخاصة التي تحتوي علي السكر (عصير غير مخفف ) والتي
تزيد من الغازات بالمعدة .
3 – الغضب المفرط والقلق والخوف في الاسرة .
4 – هناك الكثير من الأسباب غير المعروفة حالياً .

العلاقة بين الغص والمرض :

من العجيب أن الأطفال المصابون بالمغص يتمتعون بصحة جيدة والأسباب الطبية
مجهولة حتي الأن كما تشير بعض البحوث إلى أن البكاء قد يكون مسألة مزاج أو نضوج
الجهاز العصبي لبعض الاطفال لذا نحبهم يبكون أكثر من غيرهم وهناك

بعض العوامل مثل :

1 – ابتلاع الهواء عند التغذية مثل الشرب في وضع الإستلقاء .
2 – الحساسية من بروتينات حليب البقر أو تمريرها إلى الطفل من خلال حليب
الثدي .
3 – بعض الأطعمة التي تؤكل من قبل الأم وتمريرها إلى الطفل من خلال حليب
الثدي .
4 – جهل الأمهات والأباء ببكاء الاطفال الذين يبكون من أجل الرضاعة وليس من
أجل الحصول علي الطعام .

بعض الحلول لتقليل نوبات المغص :

حوالي 25% من الأطفال يعانون من المغص والتي قد تكون أسبابه صحية أو سوء
تغذية أو الرضاعة غيرالصحية فيجب إستشارة الطبيب أو الاهل والاقارب الذين مروا
بمثل هذه التجارب .

وإليك بعض هذه الحلول :

1 – اتباع نظام معين للتغذية من جميع الجوانب ( الزمن – الكمية – نوع الغذاء
– إلخ )
2 – تجنب الأم لبعض الاطعمة مثل ( القرنبيط – الفاصوليا – البصل – منتجات
الحليب – الكافين ) التي تسبب الغازات .
3 – تجنب العصائر كمشروب .
4 – الحصول علي قليل من الراحة والابتعاد عن الخوف والقلق والتوتر .
5 – الخروج بالطفل وركوب بعض وسائل النقل لتحريك الطفل .
6 – لف الطفل بالضغط قليلا علي البطن .
7 – بعض العلاجات مثل ( سيميثكون ) وكذلك الاودية المماثلة .
8 – الحذر من إستعمال الاعشاب .
9 – إستعمال بعض المكملات الغذائية مثل ( البروبيوتيك ) .

دور الطبيب في العلاج :

يجب إستشارة الطبيب من البداية وعدم إغفال بعض الأسباب الأخرى مثل البكاء
أو الصراخ للأطفال حديثي الولادة وهناك بعض الأسباب الاقل خطورة مثل:
– عدم الراحة .
– معرفة إذا كان الطفل جائع .
– شدة البرودة .
– ارتفاع الحرارة .
– الافراط في التعب .
– الطعام الغازي .
– البراز .

وهناك بعض الظروف الأشد خطورة مثل :

– انسداد الامعاء .
– العدوى في البطن .
– الفتق .
– خدش من عين الطفل .
– عدوى الأذن .
– التهاب المثانة .

لذلك يجب عدم إغفال دور الطبيب والذي يتابع الحالة جيداَ ويستطيع تحديد الأسباب والعلاج والخطوات التي يجب إتباعها فقد يوصى بمضادات الغازات ( قطرات mylicb ) ( أوبروبيوتيك ) .

أهمية الرضاعة الطبيعية :

اثبتت دراسة لمجلة ( طب الطفل ) أن الاطفال الذين يرضعون من الثدي أقل
إصابة بالمغص من الاطفال الأخرين , وفي دراسة أخرى للأطفال الذين يتناولون حليب من
الخارج ولا يعتمدون علي الرضاعة وجد أنهم أكثر إصابة بالمغص من الاطفال الذين
يعتمون علي الرضاعة الطبيعية .

اضغط like وتابع المواضيع المشابهه على الفيسبوك

Share.

About Author

Leave A Reply