hit counter جزار الدوري الإنجليزي .. حمزة تشودري - معرفة ويب

جزار الدوري الإنجليزي .. حمزة تشودري

0

جزار الدوري الإنجليزي.. حمزة تشودري

حمزة تشودري هو لاعب نادى ليستر سيتى الإنجليزي.


تعود أصول حمزة تشودري إلى جزيرة جرينادا في البحر الكاريبي، بينما تنتمي والدته لأسرة بنغالية مسلمة، وانتقل مع والدته إلى بنجلاديش في مرحلة الطفولة، ليتحدث اللغة البنغالية بطلاقة إلى جانب الإنجليزية التي أتقنها عقب هجرته بصحبة أسرته لاحقًا.


قال تشودري الذي اشتهر بشعره الكثيف في حوار مع شبكة “بي بي سي” أنه يكره “حلاقة الشعر” منذ طفولته، إلا أن والدته كانت تجبره في بعض الأحيان على قص شعره، كما ذكر في الحوار ذاته أنه أحب دراسة التاريخ والرياضيات.


وأضاف حمزة أنه اعتاد قراءة القرآن بصحبة أخته منذ الصغر، وأضاف أنه يقرأ باستمرار “آية الكرسي” وبعض الأدعية قبل دخول غرفة خلع الملابس عند خوض المباريات، مشددًا على أن والدته هي من أخبرته بذلك منذ الصغر.
اكتسب تشودري ثقة المدير الفني روجرز، الذي تولى مهمة تدريب ليستر سيتي في الأسابيع الأخيرة من عمر الموسم الماضي، وشارك في جميع المباريات التي لعبها “الثعالب” في بريميرليج بالموسم الحالي.


وانضم تشودري خلال العام الماضي لصفوف المنتخب الإنجليزي تحت 21 عامًا، قبل أن ينضم خلال العام الحالي للمنتخب الإنجليزي تحت 23 عامًا، وينتظر اللاعب الصاعد فرصة تمثيل المنتخب الإنجليزي الأول، بعد تألقه بقميص ليستر.


يتعرض اللاعب لوابل من النيران من جماهير فريق ليفربول الإنجليزي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هكذا يعيش لاعب خط الوسط الصاعد حمزة تشودري، بعدما تسبب في إصابة المصري محمد صلاح، خلال مواجهة ليفربول أمام ليستر سيتي، ضمن منافسات الجولة الثامنة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.


فاز ليفربول فوزًا دراميًا بهدفين مقابل هدف على ضيوفه الذين اشتهروا بلقب “الثعالب” حيث سجل جيمس ميلنر هدف الفوز عن طريق ركلة جزاء، في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، ليحافظ بطل أوروبا على انطلاقته المثالية في بريميرليج.


وشهدت المواجهة خروج صلاح مصابًا، بعد تدخل عنيف للغاية من تشودري لاعب ليستر سيتي، في الدقيقة التاسعة والثمانين، وحاول النجم المصري إكمال المواجهة، إلا أنه خرج متألمًا بعد ثلاث دقائق.


كما هاجم الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول تصرف تشودري، معتبرًا أنه كان يستحق الطرد، بدلًا من حصوله على بطاقة صفراء فقط، بسبب تعمده إيذاء صلاح، بينما دافع براندن روجرز المدير الفني لفريق ليستر سيتي عن لاعبه، مؤكدًا إيمانه بأن العنف لم يكن متعمدًا في تلك اللقطة.


وأصدر نادي ليستر سيتي بيانًا رسميًا صباح اليوم الأحد، ذكر خلاله أنه تواصل مع الشرطة البريطانية، بعد وابل الإهانات العنصرية الذي تلقاه تشودري ذو البشرة السمراء، عقب تسببه في إصابة هداف بريميرليج خلال الموسمين الأخيرين.


وأصبح تشودري الذي أكمل 22 عامًا قبل أيام أحد أهم لاعبي ليستر سيتي في الموسم الحالي، بفضل مجهوده الوفير في منتصف الملعب، وكافأه النادي الإنجليزي على تميزه في الموسمين الأخيرين بتوقيع عقد جديد قبل انطلاق الموسم الحالي.

حمزة تشودري هو لاعب نادى ليستر سيتى الإنجليزي.


تعود أصول حمزة تشودري إلى جزيرة جرينادا في البحر الكاريبي، بينما تنتمي والدته لأسرة بنغالية مسلمة، وانتقل مع والدته إلى بنجلاديش في مرحلة الطفولة، ليتحدث اللغة البنغالية بطلاقة إلى جانب الإنجليزية التي أتقنها عقب هجرته بصحبة أسرته لاحقًا.


قال تشودري الذي اشتهر بشعره الكثيف في حوار مع شبكة “بي بي سي” أنه يكره “حلاقة الشعر” منذ طفولته، إلا أن والدته كانت تجبره في بعض الأحيان على قص شعره، كما ذكر في الحوار ذاته أنه أحب دراسة التاريخ والرياضيات.


وأضاف حمزة أنه اعتاد قراءة القرآن بصحبة أخته منذ الصغر، وأضاف أنه يقرأ باستمرار “آية الكرسي” وبعض الأدعية قبل دخول غرفة خلع الملابس عند خوض المباريات، مشددًا على أن والدته هي من أخبرته بذلك منذ الصغر.
اكتسب تشودري ثقة المدير الفني روجرز، الذي تولى مهمة تدريب ليستر سيتي في الأسابيع الأخيرة من عمر الموسم الماضي، وشارك في جميع المباريات التي لعبها “الثعالب” في بريميرليج بالموسم الحالي.


وانضم تشودري خلال العام الماضي لصفوف المنتخب الإنجليزي تحت 21 عامًا، قبل أن ينضم خلال العام الحالي للمنتخب الإنجليزي تحت 23 عامًا، وينتظر اللاعب الصاعد فرصة تمثيل المنتخب الإنجليزي الأول، بعد تألقه بقميص ليستر.


يتعرض اللاعب لوابل من النيران من جماهير فريق ليفربول الإنجليزي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هكذا يعيش لاعب خط الوسط الصاعد حمزة تشودري، بعدما تسبب في إصابة المصري محمد صلاح، خلال مواجهة ليفربول أمام ليستر سيتي، ضمن منافسات الجولة الثامنة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.


فاز ليفربول فوزًا دراميًا بهدفين مقابل هدف على ضيوفه الذين اشتهروا بلقب “الثعالب” حيث سجل جيمس ميلنر هدف الفوز عن طريق ركلة جزاء، في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، ليحافظ بطل أوروبا على انطلاقته المثالية في بريميرليج.


وشهدت المواجهة خروج صلاح مصابًا، بعد تدخل عنيف للغاية من تشودري لاعب ليستر سيتي، في الدقيقة التاسعة والثمانين، وحاول النجم المصري إكمال المواجهة، إلا أنه خرج متألمًا بعد ثلاث دقائق.


كما هاجم الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول تصرف تشودري، معتبرًا أنه كان يستحق الطرد، بدلًا من حصوله على بطاقة صفراء فقط، بسبب تعمده إيذاء صلاح، بينما دافع براندن روجرز المدير الفني لفريق ليستر سيتي عن لاعبه، مؤكدًا إيمانه بأن العنف لم يكن متعمدًا في تلك اللقطة.

وأصدر نادي ليستر سيتي بيانًا رسميًا صباح اليوم الأحد، ذكر خلاله أنه تواصل مع الشرطة البريطانية، بعد وابل الإهانات العنصرية الذي تلقاه تشودري ذو البشرة السمراء، عقب تسببه في إصابة هداف بريميرليج خلال الموسمين الأخيرين.


وأصبح تشودري الذي أكمل 22 عامًا قبل أيام أحد أهم لاعبي ليستر سيتي في الموسم الحالي، بفضل مجهوده الوفير في منتصف الملعب، وكافأه النادي الإنجليزي على تميزه في الموسمين الأخيرين بتوقيع عقد جديد قبل انطلاق الموسم الحالي.

اضغط like وتابع المواضيع المشابهه على الفيسبوك

Share.

About Author

Comments are closed.