الشعب الأمريكى يؤجر الدجاج

0

الشعب الأمريكى يؤجر الدجاج

تأجير الدجاج أصبح الآن داخل أمريكا بدعة جديدة وذلك من أجل التغلب على أزمة أسعار البيض.
لقد ابتدع زوجان أمريكيان يقيمان داخل ولاية بنسلفانيا تأجير الدجاج الذى ينتج البيض للأشخاص الذين يعانون من أرتفاع أسعار البيض، وقد قاما بإنشاء موقع على الإنترنت تحت عنوان (دجاج للإيجار) للترويج لهذه الفكرة الغريبة.
ومنذ ذلك الوقت ولاقى مشروعهما هذا الرواج حيث يتم إيجار الدجاج بشكل مباشر أو من خلال أفرع لهما إلى حوالي 200 عميل فى 12 ولاية أمريكية.. بل تزايد نشاطهما الذي تم فى صيف 2013 إلى الدول المجاورة وأصبح لهما زبائن كثر فى كل من أونتاريو وبرنس إدوارد آيلاند فى كندا.

منوعات 
كما تزايد الاهتمام بتأجير الدجاج وذلك بسبب قفز فى أسعار البيض والتى ارتفعت بنسبة بشكل مبالغ فيه حيث بلغت 85 بالمائة قبل حوالى شهرين بعد أن أدى ظهور بؤرة الإنفلونزا الطيور إلى إعدام ملايين الدجاجات المنتجة للبيض فى أرجاء البلاد.. وفقاً لبيانات من وزارة العمل الأمريكية.
وتقدم خدمة التأجير فرختين فى مرحلة إنتاج البيض لفترة تتراوح من 4 إلى 6 أشهر فى السنة.. بالإضافة إلى عشة لتربية الدجاج وكتيب إرشادى لكى يتم تربية الدجاج على أسس سليمة، وذلك مقابل حوالى 400 دولار.
وحيث إن الدجاجة تضع فى العادة من 8 إلى 14 بيضة أسبوعياً.. وذلك فى نهاية فترة الإيجار يكون لدي العملاء يطرح عليهم خياران وهما شراء الدجاجة أو إعادتها.
ومع أن المشروع الذى أثار كثيراً من الاعجاب والاستغراب فى نفس الوقت بين جميع الولايات داخل الولايات الأمريكية المتحدة، فقد تمت كذلك خدمة التوصيل إلى المنازل مع توصيل الأقفاص أيضاً إلى المنازل أو التأجير المشترك بين مجموعة من العائلات مع إعطاء كتيب يوضح كيفية توزيع إنتاج البيض الطازج يومياً بين العائلات المستفيدة من الإنتاج.
ولك تتخيل بل والطريف أن الزوجين الأمريكيين اللذين قد تحولا من مالكين لمزرعة دجاج بسيطة وعادية لا تدر كثيراً من الأرباح إلى نجمين سوبر ستار من نجوم (البزنس) وذلك لأنهما قد تفننا فى اجتذاب الزبائن من خلال تقديم قائمة ضمانات طريفة مثل ضمان ألا يقل معدل إنتاج البيض لدى الدجاجة الواحدة من البيض عن 8 بيضات أسبوعياً مع الاستبدال الفورى فى حال اكتشاف أن الدجاج ليست سوى ديكاً لا يبيض.

اضغط like وتابع المواضيع المشابهه على الفيسبوك

Share.

Comments are closed.